غير مصنف

نبات “الغضا”يزين محمية الإمام تركي الملكية .

 

يحيى الغزواني – الرياض

يعد نبات الغضا من أشهر النباتات الصحراوية التي اشتهر قديما وحديثا في صحارى المملكة ودول الخليج العربي والشام والعراق وغيرها، وينتشر في مناطق الكثبان الرملية الثابتة والمتحركة في الصحاري الجافة، ويتميز بتحمله لدرجات حموضة التربة المختلفة، والملوحة والجفاف، وله جذور طويلة وقوية تمتد إلى عشرات الأمتار لتصل إلى الماء.

وينتشر نبات “الغضا” بكثرة في محمية الإمام تركي بن عبدالله الملكية، وقد تغنى به شعراء العرب قديماً، ويستخدم في كثير من الدول لإعادة تأهيل المراعي وتشجير جوانب الطرق الصحراوية، وصناعة الأثاث و الورق و الأصباغ ، إضافة للكثير من الاستخدامات الأخرى المتعددة ، وأوراقه تشكل غذاء جيدا للكثير من الحيوانات الصحراوية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى