غير مصنف

على هامش موائد الرحمان التي تنظمها “جمعية البديعة”… 1500 صائم يتذوقون وجبات من أطعمة العالم الإسلامي في إفطارهم السنوي

 

سعد الراقي – الرياض

تذوق 1500 صائم أمس وجبات متنوعة من أطباق العالم الإسلامي من خلال مهرجان أطعمة العالم الإسلامي الذي نظمته جمعية الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات في البديعة غرب العاصمة السعودية الرياض للجاليات المسلمة في نطاق عمل الجمعية، وذلك بحضور عضوي مجلس الإدارة الدكتور سلطان العربفي والدكتور سلطان السيف، وعدد من وجهاء المجتمع، وعدد من الإعلاميين والفنانين.
وقال المدير التنفيذي للجمعية الشيخ فؤاد بن عبد الرحمن الرشيد أن هذا المهرجان الذي تنظمه الجمعية لأول مرة، والمقام على هامش موائد الرحمان الذي تقيمه الجمعية سنويا لتفطير الصائمين من البلاد الإسلامية والذي يستهدف 15 جنسية وذلك من منطلق التكافل في إطعام الطعام، والتعاطف، والتكاتف، والتعاون في الدعوة بين المسلمين، ونشر المحبة فيما بينهم، مؤكدا أن المهرجان يستهدف كذلك المسلمين الجدد الداخلين في الدين الإسلامي وإظهار روح الأخوة فيما بينهم خاصة الذين يصومون هذا الشهر لأول مرة في حياتهم، ومشاركتهم مشاعرهم وهم يتذوقون أطباق بلادهم وسط أجواء روحانية أخوية يجتمع فيها الجاليات المسلمة وغير المسلمة في تظاهرة فريدة تمتاز بها بلادنا، ووفق توجيهات قيادتنا الحكيمة.
وأوضح أن المهرجان الذي شارك فيه 15 شريكا من شركاء النجاح من القطاعات العاملة في مجال الأغذية والمشروبات والمطاعم التي تقدم أطباق متنوعة من أطعمة العالم الإسلامي من الهند، وباكستان، وأفغانستان، والعرق، وبلاد الشام، واليمن، ومصر، والسودان، بالإضافة إلى المطاعم التي تقدم الأطباق المحلية، مشيرا إلى أن هذه المطاعم كان لها الدور الرائد في نجاح المهرجان وتحقيق أهدافه، مزجيا شكره وتقديره لكل الجهات من الشركاء في القطاعين العام والخاص على مشاركتهم ودعمهم للمهرجان.
وأكد المدير التنفيذي للجمعية أن المهرجان يحقق رؤية المملكة 2030 والتي ركزت على أهمية برنامج جودة الحياة لكافة المقيمين في البلاد وتفاعلهم وانخراطهم في ثقافة المملكة وفعالياتها ومهرجاناتها، وهو ما لمسناه من تفاعل من جميع الجنسيات في هذا المهرجان.
وأضاف الشيخ الرشيد أن الجمعية تقوم خلال شهر رمضان المبارك من كل عام على مشروع تفطير الصائمين حيث يتحلق 1500 صائم يوميا وبمعدل 45 ألف شخص شهريا على موائد الرحمان التي تقيمها الجمعية في عدد من القاعات المعدة والمجهزة لهذا الغرض بكافة الأنظمة الفنية والضوئية والصوتية، وبمساحة تقدر بحولي بأكثر من 2500 متر، مع توفر وسائل السلامة، مشيرا إلى أن هذه المواقع تشهد إقبالا من الصائمين من مختلف الجنسيات العربية، والأفريقية، والآسيوية المقيمة في نطاق عمل الجمعية، ومؤكدا في الوقت ذاته أن عدد من غير المسلمين أشهروا إسلامهم من خلال هذا المشروع بعد أن شاهدوا هذا التكافل في إطعام الطعام، والتعاطف والتكاتف والتعاون في الدعوة بين المسلمين، ونشر المحبة فيما بينهم.
وأشار إلى أن المشروع الذي يقوم عليه 20 مسئولا في الجمعية يتكون من وجبات غدائية ساخنة والمياه والعصائر والألبان والتمور تقدم للصائمين، ويتضمن كذلك من برامج دعوية قبل وجبة الإفطار لتعليم المسلمين أمور دينهم وما ينفعهم في آخرتهم يقدمها عدد من دعاة الجمعية بعدة لغات مختلفة.
ووجه الشيخ الرشيد شكره بعد شكر الله لحكومة المملكة ممثلة في وزارة الشؤون الاسلامية على دعمها للجمعيات الدعوية، ، ولكل شركاء النجاح من الجهات المشاركة والداعمة ولكل الداعمين للمشروع من فاعلي الخير، مؤكدا أن المشروع يعتمد على دعم المحسنين في هذا البلد المعطاء، وداعيا الجميع إلى اغتنام فرصة الأجر والظفر بثواب الله بالمساهمة في تفطير الصائمين وكسب أجرهم من خلال رابط المتجر للجمعية: https://dawabadeea.org.sa
يذكر أن الجمعية أسهمت طيلة 34 عاما الماضية على تفطير أكثر من 1,6 مليون شخص ضمن مشروع موائد الرحمان التي تقيمها الجمعية سنويا للصائمين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Link partner: gaspol168 sky77 koko303 zeus138 luxury111 bos88 bro138 batman138 luxury333 roma77 ligaciputra qqnusa qqmacan dewagg bola88 indobet slot5000 ligaplay88